جامعة الدول العربية تكرم النخب الليبية


يوم الوثيقة العربية

القاهرة ، 11 نوفمبر 2019

بالتنسيق مع الفرع الإقليمي العربي للمجلس الدولي للأرشيف "عربيكا" ، نظمت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية الاحتفالية السنوية السابعة بيوم الوثيقة  العربية ، وذلك يوم الاثنين الماضي ، الموافق 2019/11/11 " حيث كان المركز الليبي للمحفوظات التاريخية من ضمن المشاركين في هذا الحدث الهام الذي حضره المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم "الألكسو" ورئيس الفرع الإقليمي العربي للمجلس الدولي للأرشيف، والمندوبين الدائمين للدول العربية الأعضاء بالجامعة العربية ، ورؤساء دور الأرشيف العربية الوطنية ، ونخبة من الوثائقيين العرب.

 وأكد الاحتفال علي الأهمية التاريخية التي توليها الجامعة العربية للوثيقة العربية ، والتي تحفظ في طياتها الحقوق العربية القومية، وباعتبارها القاعدة الأصيلة التي ترتكز عليها هوية الأمم.

ونظرا لما تشكله الأرشيفات العربية من أهمية بمفهومها الحضاري والثقافي خاصة في ظل التحديات التي تواجه العالم العربي الذي يتعرض تاريخه وتراثه الوثائقي لمحاولات طمس وتزوير، نُظمت على هامش الاحتفالية ندوة علمية تحت عنوان " الأرشيفات العربية .. الواقع والمأمول " ،  وشارك  باحثون من المركزالليبي  بورقات هامة حول الموضوع ، وتم  خلال الاحتفال تكريم نخبة من الشخصيات والمؤسسات العربية التي حققت إسهامات ملموسة في مجال الحفاظ على التراث الوثائقي العربي ، وكان أ.د. عبدالمولى صالح الحرير عضو مجلس أدارة المركز الليبي للمحفوظات والدراسات التاريخية من ضمن المكرمين في هذه الإحتفالية.

شفاء الغماري / مكتب العلاقات والتعاون

تم عمل هذا الموقع بواسطة